enar

 

الرئيسية / منشورات / بيانات صحفية / بيان توضيحي صادر عن القوى الوطنية والفعاليات الأهلية حول اعتصام الأمس أمام مجلس الوزراء

بيان توضيحي صادر عن القوى الوطنية والفعاليات الأهلية حول اعتصام الأمس أمام مجلس الوزراء

تعتبر القوى الوطنية والفعاليات الأهلية البيان الصادر عن رئيس الوزراء يوم امس ردا على رسالتها بأنه تأكيد على البعد السياسي لقرار خصومات رواتب موظفي القطاع ، الأمر الذي ترفضه جملةً وتفصيلا ، وتعتبره تآكيداً واستمراراً للتعدي الصارخ على حقوق الموظفين المكفولة بالقانون.

 وتنظر بمنتهى القلق لما حصل يوم أمس (الثلاثاء) أثناء الوقفة الاحتجاجية التي دعت إليها للمطالبة بإلغاء قرار الخصومات على رواتب موظفي قطاع غزة ، حيث تفاجأ المشاركون في الوقفة أمام مجلس الوزراء بوجود قوات من الأجهزة الأمنية مسلحة بالدروع والخوذ والهراوات أغلقت الطريق أمام المتظاهرين في مظهر يعتدي بشكل صارخ على مفاهيم حرية التجمع والتعبير بينما يجبباان يكون مجلس الوزراء مساحة لفضاء التعبير عن لاراي وساحاته مكانا للتجمع والتعبير عن الراي ،  وليس  مكانا لترهيب المشاركين في وقفة تم الإعلان عن هدفها وسلميتها ، والإبلاغ بشكل رسمي لجهات الاختصاص عن نية عقدها ، وهذا يعيد للأذهان ما جرى قبل اسابيع امام مجمع المحاكم.

وترى الفعاليات الوطنية والاهلية ان السلوك الذي مارسه بعض عناصر الأمن بلباس مدني من خلال اختراق المجموع ومحاولة التشويش على المتظاهرين واستفزازهم ورفع شعارات لا تمثلهم، هو تجاوز لتوصيات لجنة التحقيق في احداث المحاكم التي انهت اعمالها مؤخراً، وانتهاك صارخ لحق المواطنين في التعبير عن آرائهم، ويشكل تهديدا لأمنهم وأمن التجمع كما وتستنكر الفعاليات سلوك مسؤولي أمن مجلس الوزراء الذي أدى لتأخير تسليم رسالتنا الى رئيس الوزراء.

وتؤكد الفعاليات أنها مستمرة في فعالياتها حتى إلغاء القرار التي أكدت فيما سبق أن فيه تمييزاً واضحاً بين ابناء الشعب الواحد، ويمثل خرقاً واضحاً للقانون الأساسي الفلسطيني.

 

القوى الوطنية والفعاليات الأهلية

الأربعاء ١٢-٤-٢٠١٧