enar

 

الرئيسية / اخر الأخبار / خلال لقاء نظمه القطاع الصحي للشبكة مع الهيئة المستقلة مطالبات باستجواب وزارة الصحة بسبب نقص الادوية من مستودعاتها
001

خلال لقاء نظمه القطاع الصحي للشبكة مع الهيئة المستقلة مطالبات باستجواب وزارة الصحة بسبب نقص الادوية من مستودعاتها

نظم القطاع الصحي في شبكة المنظمات الاهلية الفلسطينية  لقاء مع الهيئة المستقلة لحقوق الانسان “ديوان المظالم ”  جرى خلاله مناقشة قضية نقص الادوية من مستودعات وصيدليات وزارة الصحة الفلسطينية للامراض المزمنة والمرضى النفسيين وياتي اللقاء بعد سلسلة من الفعاليات الضاغطة قامت بها مؤسسات توازن طوال السنين الماضية من ضمنها انشطة وفعاليات واعتصامات ورسائل وجهت لوزراء الصحة في الحكومات السابقة والحكومة الحالية والتي تحدد  ردود  فعل الوزارة بنقص الموازنات والتدخل بشكل بسيط احيانا .

وحدد القطاع الصحي في الشبكة  مطالبته للهيئة وبما تمثل من دور ضمن مسؤلياتها  لترتيب جلسة مسائلة لوزارة  الصحة بسبب الردود التي  لا تشكل اجابات واضحة على اسئلة المرضى وذويهم على حد سواء  ، اضافة   لتفاقم المشكلة على عدة مستويات تلازم المريض والاسرة لفترات طويلة واحيانا تؤدي الى فقدان الحياة كما حدث مع احد المرضى الذي كان يعاني من الفصام  ثم اقدم على الانتحار بعد تردي وضعه الصحي

 واكد د. ممدوح العكر عضو مجلس المفوضين في الهيئة  ان الحق في الصحة هو احدى الحقوق الاساسية  التي كفلتها كافة القوانين ومن ضمنها القوانين المحلية مشيرا الى تقرير للهيئة صدر حول الاخطاء الطبية وضرورة العمل على وقفها وتجنب وقوعها محليا  ايضا وتطرق العكرالى مجموعة من القضايا المهمة لا سيما تخصيص الموازنات الكفيلة بحل هذا الموضوع  لدى المرضى

من جهتها رحبت رندة سنيورة المديرة التنفيذية للهيئة بالوفد واكدت ان نهج الهيئة المبني على احترام الحقوق وعلى رأسها الحق في  الصحة ،  واشارت الى ان طاقم المحامين العاملين في الهيئة والباحثيين سيتابع الموضوع بناء هذه الزيارة وشكاوى اخرى تقدم بها عدد من المرضى وذويهم مؤخرا لمكاتب الهيئة وتبين وجود بعض المؤشرات التي  تؤكد عدم وجود انتظام في تلقي الدواء في مستودعات وزارة الصحة ، ومن المقرر ان تقوم الهيئة باجراء اتصالات لبحث عقد لقاء المسائلة مطلع العام المقبل 2015

يذكر ان  وفدا من القطاع الصحي ضم نسرين غزال وجهاد ابوغوش وجاد الطويل وشادي جرادات  وعدد من ممثلي الشبكة والقطاع الصحي قدموا مداخلات تحدثت جميعها عن اهمية ايلاء الموضوع الاهتمام الكافي  امام ما تمثله  هذه القضية من خطورة على حياة الانسان في بلادنا ولوقفف معاناة الامراض المزمنة والمرضى النفسيين على وجه الخصوص