نرحب بموقف بلجيكا المطالب بالتعويضات

بيان صادر

عن شبكة المنظمات الاهلية الفلسطينية

نرحب بموقف بلجيكا المطالب بالتعويضات

والمطلوب الية دولية جديدة لوقف عمليات التطهير العرقي في الاغوار

ترحب شبكة المنظمات الاهلية الفلسطينية بموقف بلجيكا الذي عبر عنه بيان وزارة الخارجية البلجيكية، وحمل ادانة لما قامت به سلطات الاحتلال قبل عدة ايام في خربة حمصة– البقيعة في الاغوار، ومطالبته دولة الاحتلال بوقف عمليات الهدم لهذه المنشآت التي جاءت بمساعدة بلجيكية ضمن المساعدات الانسانية التي تقدمها الحكومة البلجيكية للشعب الفلسطيني بما فيها في المناطق المصنفة “ج” كما طالب البيان بتعويضات للخسائر التي لحقت بالسكان بسبب عمليات الهدم هذه .

وتؤكد الشبكة ان عمليات الهدم التي طالت 76 منشاة سكنية وزراعية تأتي في سياق جرائم متواصلة في الاراضي الفلسطينية ضمن حملات التطهير العرقي التي تستهدف الوجود الفلسطيني، وتحديدا في القرى والارياف التي تقع ممناطق الاغوار، وشمال البحر الميت، ومحيط مدينة القدس المحتلة، وهي في دائرة الاستهداف الاعلى لها ضمن مسعى الاحتلال لتصفية التواجد الفلسطيني فيها، وتكريس سياسة الامر الواقع من اجل تمرير مخطط الضم الجاري تنفيذه بشكل تدريجي لهذه المناطق على حساب الحقوق الفلسطينية .

وتشدد الشبكة انه في الوقت الذي ترحب فيه بالموقف البلجيكي بهذا الخصوص الا انها في ذات الوقت تدعو الى ايجاد الية دولية واضحة للضغط على دولة الاحتلال لوقف مسلسل الهدم المتواصل، والعمل على محاسبتها على هذه الجرائم بالاستناد الى القانون الدولي، وتدعو الاتحاد الاوروبي لموقف جاد ازاء هذه الجرائم بما فها العمل على مقاضاة اسرائيل القوة القائمة بالاحتلال، ومعاقبتها حتى تمتثل للقانون الدولي، وتوقف ما ترتكبه من ممارسات بحق الشعب الفلسطيني .