المنظمات الاهلية تستنكر اعتقال رئيس مجلس ادارتها شذى عودة واغلاق لجان العمل الزراعي

رام الله

استنكرت شبكة المنظمات الاهلية الفلسطينية اعتقال رئيسة مجلس ادارتها شذى عودة من منزلها بعين مصباح برام الله الليلة الماضية بعد اقتحامه من قبل جنود الاحتلال، واقتيادها بعد تفتيش المنزل، والعبث بمحتوياته اضافة لاحضار شاحنة جرى الاستيلاء ونقل مركبتها الشخصية فيها .

وترى الشبكة في هذا الاعتقال استمرارا لذات النهج الذي يستهدف تضيق مساحة العمل الاهلي الفلسطيني والعمل على محاصرته بشتى الوسائل، وجريمة تضاف لاغلاق لجان العمل الصحي مؤخرا، والذي تتولى عودة ادارته العامة، وهو احد المراكز التي تقدم خدماتها الطبية والانسانية للجمهور الفلسطيني .

كما تستنكر الشبكة مداهمة مقر لجان العمل الزراعي في رام الله، واغلاقه لمدة ستة اشهر، وهو ايضا احدى المؤسسات الاعضاء في الشبكة التي تقدم خدماتها لجمهور المزارعين في الضفة الغربية خصوصا القرى والبلدات في مناطق “ج” ويتعرض هو الاخر لحملة شرسة من قبل دولة الاحتلال والمؤسسات الداعمة له منذ فترة ليست بالقصيرة .

ان هذه الهجمة تتطلب العمل على تفعيل البعد القانوني، والرسمي والاعلامي لفضح هذه الجرائم الاحتلالية وتشكيل اطار قانوني دولي، ومؤسساتي بهدف كشف حقيقة ما يجري، ورفع دعاوى قضائية على دولة الاحتلال، كما تطالب السلطة الفلسطينية بحماية عمل المؤسسات الاهلية خصوصا العاملة في المدن التي تقع تحت سيادتها، واطلاق حملة دولية واسعة لمواجهة ما تقوم به دولة الاحتلال لتشويه المضمون المهني والاهلي لعمل المؤسسات، وخدماتها، وانشطتها في الاراضي الفلسطينية .

كما تطالب الشبكة بضرورة تحرك المجتمع الدولي ومنظماته الحقوقية، والانسانية لوقف اعتداءات الاحتلال وتحريضه على شعبنا الفلسطيني، ومنظمات المجتمع المدني،  والضغط للافراج عن الزميلة شذى عوده وإعادة فتح المنظمات الاهلية المغلقة، وتوفير الحماية للعمل الاهلي .