المنظمات الاهلية تختتم حملتها لصالح المعلمات المتضررات من كورونا في القدس

رام الله

اعلنت شبكة المنظمات الاهلية الفلسطينية اختتام حملة جمع التبرعات لصالح المعلمات العاملات في رياض الاطفال المتضررات من جائجة “كورونا” في مدينة القدس، ومحطيها، وشملت الحملة 38 روضة تضم نحو 200 معلمة استفادت منهن 106 معلمة بقيمة 150 دولار اميركي اي ما يعادل 500 شيكل وهو اشارة رمزية ضمن الامكانات المتاحة، وشملت مناطق القدس الشيخ جراح، حارة السعدية، راس العمود، وكذلك المناطق القريبة في ابو ديس، ومخماس، والقبيبة، قطنة، بيت دقو، بيت اكسا، بيت عنان، الجيب، عناتا، الرام، ضاحية البريد، حزما، قلنديا .

وكانت الشبكة اطلقت حملتها مطلع اذار الماضي بعد مخاطبة وزارتي التنمية الاجتماعية، والتربية والتعليم للحصول على قوائم المستفيدات، كما تم وضع المعايير التي تضمن عدم وجود تكرار منها عدد افراد الاسرة، والحالة الاجتماعية، والمعلمات حديثات التعيين، والسكن، ومراعاة عدم الاستفادة من منح اخرى، وبعد انتهاء الفرز جرى الاعلان عن بدء عملية تسليم المنحة للمستفيدات مباشرة بالحضور لمقر الشبكة في رام الله ، وجاري الانتهاء منها، وهي عبارة عن تبرع بيوم عمل من مؤسسات الهيئة العامة للشبكة لصالح المتضررات من الجائحة .

وتأتي الحملة في اطار دور الشبكة لملامسة القضايا اليومية للمجتمع تحديدا في القدس، ومحيطها وضمن احد اهدافها الاستراتيجية، والتعبير عن قضاياه، وضمن اسناد مدينة القدس امام ما تتعرض له من حملات تستهدف الوجود الفلسطيني فيها حيث يعتبر قطاع رياض الاطفال بشكل عام احدى القطاعات التي عانت خلال جائمة كورونا وما زالت بسبب فترة الاغلاق، والحجر الامر الذي ترتب عليها العديد من التداعيات هددت استمرارها في بعض الاحيان .

30/5/2021